recent
أخبار ساخنة

المتابعون

13 معلومة عن فيروس "نيباه"القاتل يهدد العالم..فماهو؟؟

الصفحة الرئيسية


ماهو فيروس"نيباه"؟!

ظهر فيروس نيباه لأول مرة في ماليزيا في عام 1998 ، وأصاب 265 شخصًا وأدى إلى وفاة أكثر من 100 في حالة تفشٍ واحدة. تم التعرف على هذا الفيروس القاتل لأول مرة في الخنازير ومربي الخنازير. انتشر بسرعة عندما تم شراء وبيع الخنازير المصابة ، مما أدى في النهاية إلى إصابة عمال المسلخ في سنغافورة. اضطرت الحكومة الماليزية إلى وقف تصدير الخنازير وأعدمت ما يقرب من نصف عدد الخنازير ، مما كلف الصناعة ملايين الدولارات. أوقف هذا الإجراء الشديد انتشار هذا المرض المكتشف حديثًا ، لكن بقيت أسئلة كثيرة حول أصوله ومساراته.

تشير التحقيقات إلى بيئة معقدة لفيروس نيباه ، وحدد الباحثون خفافيش الفاكهة على أنها خزان الحياة البرية للفيروس. في عام 2001 ، تفشى فيروس يشبه نيباه في بنغلاديش مما أدى إلى وفيات بشرية كثيرة. شهدت بنغلاديش تفشي المرض كل عام منذ ذلك الحين ، ويخشى العلماء من أن الفيروس قد يكون وباءً محتملاً لأنه يمكن نقله بسهولة بين الحياة البرية والناس والماشية. كان معدل الوفيات في أحدث تفشٍ حدث في بنغلاديش في عام 2004 يقارب 80 في المائة - وهو رقم مذهل.

خلال أول انتشار معترف به في ماليزيا، والذي أصاب سنغافورة أيضًا، نتجت معظم الإصابات البشرية عن الاتصال المباشر مع الخنازير المريضة أو أنسجتها الملوثة. يُعتقد أن الانتقال قد حدث عن طريق التعرض غير المحمي لإفرازات الخنازير ، أو الاتصال غير المحمي بأنسجة حيوان مريض.

في الفاشيات اللاحقة في بنغلاديش والهند ، كان استهلاك الفاكهة أو منتجات الفاكهة (مثل عصير النخيل الخام) الملوثة بالبول أو اللعاب من خفافيش الفاكهة المصابة هو المصدر الأكثر احتمالاً للعدوى.

كما تم الإبلاغ عن انتقال فيروس نيباه من إنسان إلى آخر بين أفراد الأسرة ومقدمي الرعاية للمرضى المصابين.

ما سبب تسميته بفيروس "نيباه,"

ويعرف الفيروس الجديد باسم "نيباه" باسم "سنجاي نيباه" وهي بلدة في ماليزيا ، وهي أول بلدة يظهر فيها الفيروس ، حيث ظهر عام 1998 في عامل من تلك البلدة في مزرعة للخنازير. وقتل الخلايا العصبية والجهاز التنفسي وجعله الضحية الأولى. أطلق عليه اسم فيروس "نيباه".

تتمثل أعراض الإصابة بفيروس نيباه الجديد فيما يلي:

1- ارتفاع في درجة الحرارة.

2- السعال.

3- الصداع.

4- آلام في البطن.

5- الغثيان والقيء المستمر.

6- صعوبة البلع.

7- التهاب الحلق.

8- عدم وضوح الرؤية.

9- نوبات تؤدي إلى الوفاة.

10- صعوبة التنفس والتي يمكن أن تسبب غيبوبة.

11- ارتفاع ضغط الدم الشرياني.

12- مشاكل الجهاز التنفسي الحادة.

13- زيادة خفقان القلب.

علاج الفيروس

حسب تصريحات لبعض المنتسبين لمنظمة الصحة العالمية أنه لا توجد علاجات محددة لفيروس "نيباه" حتى الآن ، ولا توجد لقاحات له ، ومعظم المصابين بالعدوى ينزلقون في غيبوبة تؤدي إلى الوفاة ، مشيراً إلى أنه لا يوجد هناك هي إصابة تم اكتشافها حتى الآن في الدولة المصرية لكن يجب اتباع كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من أي فيروس.
هذا الفيروس مقاوم للأدوية ، ولا يوجد حاليا لقاحات لعلاجه ، وبحسب تقرير "الجادريان" فإن معدل وفياته يتراوح من 40٪ إلى 75٪ ، بحسب تحليل لبيانات الإصابة الأخيرة والوفيات بين 1998 و 2018.
حوالي 60٪ من المرضى المصابين بالفيروس يدخلون في غيبوبة يحتاجون فيها بشدة للمساعدة على التنفس ، ويعاني المرضى الذين أصيبوا بالمرض من ارتفاع ضغط الدم وارتفاع معدل ضربات القلب وارتفاع درجة حرارة الجسم.

google-playkhamsatmostaqltradent